حضور رمزي لـ«سرقيوة» خلال جلسة النواب المنعقد في طرابلس

عقد مجلس النواب المنعقد في طرابلس، الاثنين بمقره المؤقت، اجتماعه الأول بعد عيد الأضحى المُبارك.

وأوضح المكتب الإعلامي بالمجلس، أن الاجتماع تركز على مناقشة ما تم بخصوص اللجان المُتخصصة والنوعية والتي شُكِّلت من أعضاء مجلس النواب خلال الجلسات الماضية.

هذا وشهدت الجلسة حضور رمزي لعضو مجلس النواب سهام سرقيوة، حيث كانت مُغيبة بجسدها اضرة بروحها وصورتها، بحسب المكتب الإعلامي.

وأكد مجلس النواب رئاسة وأعضاء على ضرورة الإفصاح عن مصيرها والتشديد على إطلاق سراحها فوراً، والعمل على عودتها لذويها سالمة مُعافاة.

يُشار أن منظمة العفو الدولية، قالت في وقت سابق، إن المخاوف بدأت تتصاعد بشأن سلامة عضو مجلس النواب سهام سرقيوة، بعد مُضي قرابة شهر على اختطافها من منزلها في بنغازي.

وأشارت إلى أن اختطاف النائبة جاء عقابًا على تعبيرها السلمي عن آرائها وانتقادها لهجوم حفتر على طرابلس، بحسب البيان. وأضافت أن الخاطفين كانوا يستقلون سيارات تابعة للشرطة العسكرية ببنغازي، أطفأوا إنارة الشوارع القريبة من بيتها قبل وصولهم بوقت قصير.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *