مطار معيتيقة يسابق الزمن للوفاء برحلاته

قال مطار معيتيقة الدولي اليوم الاثنين إن موظفيه يسابقون الزمن لتدارك الرحلات وتسييرها في وقتها المجدول لاحقا، بعد توقف جراء القصف.

واستأنف مطار معيتيقة الدولي حركة الملاحة الجوية أمس بعد توفف الملاحة الجوية، لتعرضه لسقوط قذائف عشوائية، على غرار تعرضه مرات عدة الأسبوع الماضي للتوقف لأسباب مشابهة.

وتقدر مرات اعتداء طائرات حفتر على مطار معيتيقة بـ14 مرة منذ بدء العدوان أبريل الماضي، وأول مرة طالته قذائف في الثامن من ذلك الشهر، ثم قصفته غارات ليلية في السادس والسابع من يونيو الماضي، وتوالت الاعتداءات متقطعة عليه.

ويعاني المسافرون عامة والجرحى والمرضى خاصة إلى جانب الحجاج من تداعيات استهداف المطار وتوقفه كونه المنفذ الجوي الوحيد لسكان العاصمة، إذ تحال الرحلات في كل اعتداء وتوقف جزئي إلى مطار مصراتة، ما يكبدهم مشقة من نوع آخر.

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *