هناء معمر القذافي تكسب حكما قضائيا ضد مؤيد سابق لوالدها

القصة بدأت عندما نشر : أنيس الدغيدي كتابا بعنوان :حكايتي مع ابن الحرام ، بتاريخ 23 اغسطس 2012 ، والكتاب يتحدث حول على شخص القذافي ، الأمر الذي رأت فيه هناء القذافي تشويها وافتراء على والدها ، وقالت بأن الكاتب كان  ممن يستضاف على الفضائية الليبية ويصف ماحدث في فبراير2011 بأنه عدوان صليبي ، ورأت أن كتابه هذا هو قفز من مركب الموالاة للزعيم إلى مركب المعارض والثائر ومشارك في ثورات الربيع العربي ، وتضيف بأن هذا خيار شخصي يعود للكاتب وهو حر في ذلك ، لكن لا يكون ذلك على حساب تشويه شخصية أخرى وتحطيمها معنويا وزرع افتراءات تشوش على القارئ العربي ، وقد رفعت هيفاء القذافي دعوى ضد الكاتب ودار النشر في مارس 2018 ،مستدلة على ما احتواه الكتاب من تشويه لوالدها ومغالطات مست سمعت عائلتها ، وأكد محامي العائلة خالد الزايدي في تصريح لوكالة سبوتنيك الروسية أن المحكمة المصرية حكمت لصالح هناء والزمت الكاتب والمكتبة الناشرة بجمع الكتاب وعدم تداوله ، ووفق القانون المصري فإن الكاتب سيواجه الحكم بعشر سنوات سجن في حال نجح الاستئناف الذي قدمه محامي أسرة القذافي .

نبذة عن الكاتب

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *